الرئيسية / أخبار السيارات / تعرف علي أخطر وأسوأ دول العالم في قيادة السيارات منهم 4 دول عربية
https://goo.gl/o4rZvP

تعرف علي أخطر وأسوأ دول العالم في قيادة السيارات منهم 4 دول عربية

تتعدد وتختلف أسباب وقوع حوادث السيارات فلا أحد قد يتوقع السبب الذى قد يجعلك تتعرض لحادث، وتختلف نسب تلك الأسباب من بلد لآخر حيث أنه من الممكن أن تجد أن السبب الرئيسى فى وقوع الحوادث بأحدى البلدان هو سوء الطرق أو السلوك السئ وثقافة القيادة لدى قائدى السيارات، وبناء علي تلك الاسباب مجتمعة قد نشرت بعض الاحصائيات عن أخطر الدول في قيادة السيارات.

 فعلى الرغم من أن السيارات هذه الأيام قد أصبحت أكثر أماناً من أي وقت مضى إلا أن العديد من الناس يلقون مصرعهم على الطرقات كل يوم، لكن بعض الدول أسوأ من البعض الآخر عندما يتعلق الأمر بالأمن على الطرقات وخطورة القيادة فيها وهو ما سنوضحة في تلك الأسطر القليلة كما دوماً عودكم AutoVx.

ولهذا فقد قام معهد جامعة ميتشيغان لأبحاث المرور بإجراء دراسة مستفيداً من أحدث بيانات منظمة الصحة العالمية بهدف مقارنة نسب الوفيات من الحوادث مع نظيرها من الوفيات بسبب السرطان وأمراض القلب والعديد من الأمراض الأخرى في 193 دولة حول العالم.

وكانت نتائج الدراسة أن المعدل العالمي للوفيات الناجمة عن حوادث السيارات هو 18 وفاة لكل 100,000 شخص، لكن ما هي الدولة التي أظهرت الدراسة أنها الأخطر من حيث قيادة السيارات؟ الجواب هو ‘ناميبيا’ وبمعدل وفيات 45 وفاة لكل 100 ألف شخص، في حين كانت دولة جزر المالديف هي الأكثر أماناً وبمعدل وفيات 2 وفاة لكل 100 ألف شخص.

وكانت نتائج الدول الأخرى كما يلي: الولايات المتحدة 14 وفاة لكل 100 ألف، كندا 8 وفيات لكل 100 ألف، فرنسا 7 وفيات لكل 100 ألف، ألمانيا 6 وفيات لكل 10 ألف، في حين حصلت كل من المملكة المتحدة واليابان وسويسرا والسويد على معدل 5 وفيات لكل 100 ألف.

وعند مقارنة الوفيات الناجمة عن السيارات بالنسبة للأمراض فقد حلت الإمارات العربية المتحدة في المركز الأول لتكون الدولة الأخطر للقيادة في العالم حيث بلغت النسبة 15,9% في حين أن المعدل العالمي هو 2,1 %.

أخطر الدول في القيادة وأسوأهم

اما عن أخطر الدول عالمياً في قيادة السيارات والتي تعد الأسوأ والاكثر في الحوادث والصدامات فهم كما يلي وكما اظهرت الدراسات كالتالي:

10- كوريا الجنوبيه :

عدد وفيات حوادث السيارات فى كوريا العام الماضى 5500 والسبب الرئيسى لزيادة ذلك العدد هو أن ثقافة الشعب الكورى الذى لا يعتد بقوانين المرور.

9- المجر :

تحتل المجر المركز التاسع بالرغم من القوانين الصارمة التى أصدرتها الحكومة والتى تصل فيها العقوبات الى السجن 5 سنوات الا أنها تعد واحده من أخطر الدول فى القيادة.

8- تركيا :

ترتفع معدلات الوفاة بسبب حوادث السيارات فى تركيا ما دفع الولايات المتحدة لتقدم لمواطنيها دليلاً أثناء زيارتهم لتركيا لما يمكن أن يجابهوه على الطرقات التركيه.

7- بولندا :

“وفاة 4 أشخاص جراء اصطدام سيارتهم بأحد المحال” ، ” وفاة 5 أشخاص بعد أن تدحرجت سيارتهم قبالة مدرج المطار” تلك هى العناوين التى قد تقرأونها بشكل يومى فى الصحف البولندية بالرغم من القوانين الصارمة والارشادات التى قد تراها أينما ذهبت الا ان حوادث السيارات تكلف الدولة تقريبا 6.5 مليار دولار سنويا لذا صنفت علي انها الدولة السابعة في أخطر الدول في قيادة السيارات

6- روسيا :

اذا لم تقتل بسبب الطرق الغير معبدة أو فساد رجال الشرطة فان قائدى السيارات فى روسيا سيقومون بالمهمة , هذا ما تشتهر به روسيا حيث يعد رجال الشرطة فى روسيا وبالتحديد فى المرور هم الأكثر فسادا فى العالم .

5-نيجيريا :

يقولون أن اشارات المرور والقوانين المتعلقة بالسير هى مجرد اقتراحات فى نيجيريا فمشاهدة مناظر السيارات الطائرة فى شوارع الدولة أمر عادى واذا ما أوقفت الشرطة فان القليل من الرشوة ستعيدك مرة أخرى للطريق. وهو ما جعل نيجيريت الدولة الخامسة في أخطر الدول في القيادة

4-ليبيا :

حوادث المرور هى ثالث سبب رئيسى للوفيات فى ليبيا وقد يتحدث البعض عن أن الأوضاع الأمنية فى ليبيا قد تكون السبب فى الوقت الحالى لكن ليبيا دائما ما احتلت مركزا متقدما فى قائمة الدول الأكثر خطورة لتقود على طرقاتها فالرمال من الممكنم أن تغطى الطريق بأكمله دون سابق انذار.

3-الامارات :

الاحصاءات حول دولة الامارات تحدثنا عن أنه 4 من كل 10 سائقين فى الامارات يقودون السيارة ومعهم طفل على مقعد قائد السيارة , أقل من 80% يضعون حزام الأمان ومعدل سرعة 100 ميل فى السعة على الطرقات بالتأكيد لن يساعد كثيرا فى جعل الطرقات آمنه , هذا ما تحدث عنه أحد الخبراء والذى صرح أيضا بأن بعض المواطنون ينظرون لحكوماتهم على أنها حافظة نقود ليس الا وليست سلطة الزامية لهم .

2-مصر :

القاهرة هى أصعب مدينة تستطيع قيادة سيارتك على طرقاتها فى العالم وقد لا يعترف الكثيرون باختبارات ورخص القيادة التى تمنحها الحكومة المصرية لمواطنيها . وعن صعوبات القيادة فى مصر فان السمة الغالبة هى الطريق ذو الاتجاهين السير عكس اشارة المرور , كثرة الحيوانات على الطرق ناهيك عن عدم وجود انارة على الطرق الرئيسية وبجانب السلوك وثقافة القيادة لدى المصريون فان الأوضاع الجوية فى الشتاء قد تجعل الطرق تفيض بالمياه . تلك الأسباب تمكن مصر من احتلال المركز الثانى فى قائمة أخطر الدول للقيادة.

1-اريتريا :

اذا ما قدر لك الذهاب فى زيارة لاريتريا فانك ستحتاج لتصريح حكومى للقيادة خارج العاصمة أسمرة فاريتريا صاحبة أعلى معدل وفيات بحوادث السيارات فى العالم فالطرق الغير معده  وعلامات المرور الغير موجودة وكثرة الماشية على الطرقات وغياب مطبق القانون تجعلها أخطر دولو لتقود سيارتك على أراضيها.

أسوأ سائقي سيارات في العالم

كانت هذه هي اخطر دول في القيادة أما عن السبب الأكثر للحوادث علي الطرق وهو أسوا قادة للسيارات فوفقاً لتقرير عرضه موقع The Richest، تناول فيه أسوأ قادة السيارات في العالم.

فقد نشرت احصائيات مؤخراً عن أسوا السائقين في العالم بسبب القيادة تحت تأثير الكحول كالتالي:

أما ان بحثنا عن أسوأ سائقين بشكل عام في مختلف النواح مثل  الالتزام بالقانون والعنف والعصبية أثناء القيادة، أو التهور والقيادة المسرعة، فهم كالتالي.

إيطاليا:

بالنظر في الصورة ستشعر بالصدمة، فبالرغم من نظافة الطرق ووجود الإشارات والعلامات المرورية إلا أن الإيطاليين يعتمدون على الجرأة والعصبية في القيادة والمرور للأسرع والأجرأ، إلى جانب انتشار الدراجات البخارية، والتي من الممكن أن تجدها فوق الأرصفة تسير محل المارة.

السعودية:

انتشرت في المملكة العربية السعودية ظاهرة القيادة السريعة المتهورة، خاصة بين فئات المراهقين، فتلك الظاهرة تنتج عنها العديد من الكوارث والحوادث المؤلمة، بل تخطى الأمر القيادة السريعة ووصل لمرحلة التحديات المميتة.

بعض الشباب السعودي أصبح يركب السيارات ويقودها على الطرق السريعة، ويحول القيادة من 4 إطارات إلى قيادة السيارة على إطارين فقط، إضافة إلى التفحيط في الطرق العامة، والتطعيس، وغيرها من الأمور التي تمثل خطورة على قائد السيارة ومن حوله.

فيتنام:

قد تكون القيادة العشوائية مفيدة في بعض الدول خاصة فيتنام، والتي تتميز بتكدساتها المروية الكبيرة والزحام الشديد، ولذلك فإن الانطلاق السريع والانتقال بين الحارات المرورية بشكل مرن قد يساعدك لعبور الإشارة المرورية، وهي لا تزال خضراء.

الهند:

تعاني الهند من أزمة حقيقية، حيث إنه لا يوجد امتحان رسمي للقيادة قبل الانطلاق بالسيارة في الشوارع الهندية، إضافة إلى أن استخدام أداة التنبيه هو عادة هندية مقدسة، فالجلوس في السيارة وإطلاق الأبواق أمر يستمتع به الهنود، ويعتبرونه جزءاً أساسياً من قيادة السيارة حتى لو كان الطريق متوقفاً تماماً.

الصين:

بالتأكيد تتوقع ما ستجده في طرق الصين، الدولة التي يقطنها أكبر نسبة سكان في العالم، فرغم الإشارات المرورية والعلامات والإرشادات إلا أن الأمر لن يمنع التكدسات والاختناقات المرورية نظراً لضخامة أعداد المارة والسيارات.

ورغم ما يتميز به الصينيون من نظام والتزام، إلا أنه مع ضخامة الأعداد لا يخلو الأمر من وجود قادة عشوائيين، وآخرين ضعاف القدرات، يتسببون في عرقلة حركة السير ووقوع الحوادث.

https://goo.gl/o4rZvP

عن شيماء صلاح

شاهد أيضاً

10 نصائح لقيادة آمنة

10 نصائح لقيادة آمنة

10 نصائح لقيادة آمنة في بعض الأحيان وأثناء سيرك على الطريق في أمان يظهر بعض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *