الرئيسية / أخبار السيارات / شركة بورش تشعل فضيحة الديزل مرة أخري بالمانيا
https://goo.gl/o4rZvP
فضيحة الديزل لسيارات بورش

شركة بورش تشعل فضيحة الديزل مرة أخري بالمانيا

قامت الشرطة الألمانية باعتقال أحد ممثلي شركة بورش في السجن علي أثر فضيحة الديزل ونتيجة تلاعب الشركة في قضية تنقية عوادم السيارات التي تنتجها الشركة، وقام أوليفر بلومه وهو أحد ممثلي إدارة بورش بإعلان خبر لجميع العاملين أن الشرطة وجهت المتهم إلي السجن وهذا تخوفًا من هروبه، أو لعدم إتاحة الوقت له ليتلاعب في أوراق هذه القضية، وقامت الشرطة بحجز عدد من المسؤولين السابقين والذين يعملون حاليًا بالادارة، وجميع المتهمين الجدد من إدارة بورش، ووجهت إليها عدة تهم من بينها الاحتيال وتهمة الدعايات الغير شرعية. وتوجه علي الفور 200 فرد شرطي إلي فروع بروش والمكاتب المنتشر في ألمانيا، وقاموا بتفتيش دقيق، حتي انه تم تفتيش شركة اودي المساعدة لبورش علي أثر القضية أيضًا، فتقوم بإمداد الشركة محرك ديزل للسيارات، ويعرض موقعكم autovx تفاصيل تلك القضية كالتالي.

تفاصيل فضيحة الديزل

فضيحة الديزل قضية لم تغلق منذ سنين عديدة، وهناك مستجدات جديدة ظهر منها أن شركة أودي تبين من التحقيق أنها تابعة إلي فولكس فاجن، وهي شركة ألمانية متخصصة في إنتاج السيارات، أما تفاصيل القضية ما ذكرتها شركة فولكس فاجن في شهر سبتمبر الماضي لسنة 2015، حيث صرحت بأنها دفعت بعدد كبير من السيارات وصل لملايين بتقنيات وبرامج غير متخصصة في أن تقوم بتنقية العادم، ولكن هذه البرامج تقوم بتنقية العادم بالفعل لمرة واحدة فحسب عند اختبار السيارة التجريبي، وهذا المؤشر خطر للغاية فهي يدل علي أن العادم الذي يخرج من سيارات فولكس فاجن وبورش عند خروجها للشوارع أكبر بكثير من المعلن عنه، وهذه الأسباب نتج عنها فضائح وخسائر فادحة للشركتين حتي الآن.

فضيحة الديزل

تفاصيل قضية شركة بورش

لم تخفي بورش الخبر عن العملاء بعد الفضيحة التي تسبب بها مجلس إدارة الشركة، بل أعلنت أنها قامت برجوع حوالي 21500 مركبة نتيجة أكتشاف وجود تقنيات تتلاعب بالعوادم، وكانت أكثر الفئات هي لموديل كايين ديزل، وربما أن هذا الخبر صحيح بعد أن أعلنت أحدي وكلات الأنباء في ألمانيا أن الكسندر دوبرينت قام علي الفور باستدعاء هذه السيارات لكونه وزير النقل في ألمانيا، ومن خلال التحقيق مع شركة أودي المسؤول الأول في صناعة هذه المحركات، قامت علي بعد تحقيقات وضغط بالاعتراف أنها إستعملت برامج غير مسموح بها في البلدة، وطبقتها علي مجموعة من الموديلات.

فضيحة الديزل فولكس فاجن

تراجع مبيعات شركة فولكس فاجن

تسببت فضيحة الديزل في تراجع لمبيعات الشركة بعد إعلانها هذا علي الرغم من مناورات الشركة للتغلب علي هذه الأزمة، فانخفض المبيعات بنحو 11% عن العام الماضي، ووصل مبيعاتها لحوالي 37000 سيارة فقط، استمرت القضية لمدة عامين كاملين من التحقيق، حتي اعترفت فولكس أخيرًا بالتلاعب، كان الاعتراف قرار حكيم وسيد الموقف لإنهاء هذا الأمر الذي أثر علي سمعة الشركة، ولكن ما زالت تعاني فولكس من تبعات القضية في مبيعاتها، حيث قامت عدد بلدان في ألمانيا بتهديد الشركات بحظر سير سيارات الديزل في مدنها لتقليل انبعاثات التلوث بها.

فضيحة الديزل بالمانيا

وأعلنت الشركة أن حجم مبيعاتها منخفض في دولتها، ولكنه مرتفع في الولايات المتحدة وشرق أوروبا، بالإضافة إلي الصين وبعض دول أسيا، وصلت حجم مبيعات فولكس بحوالي 1.8% علي مستوي العالم، وقامت ببيع اكثر من 3.9 مليون سيارة، وتقوم وزارة البيئة بالضغط علي الدولة وشركات السيارات للحد من خطر العوادم والتأثير السلبي علي البشر، فالعملاء يهتمون بامتلاك سيارة في المرتبة الأولي، وهذا دون التفكير في ما تخرجه هذه السيارة من عوادم والحد المسموح به للانبعاثات الضارة، ولكن تصر بعض السيارات من الخروج عن القانون ومخالفته، ويعود هذا بالتأثير السلبي علي البيئة.

فضيحة الديزل لسيارات بورش

https://goo.gl/o4rZvP

عن fatma

شاهد أيضاً

جيب كومباس 2018

مواصفات ومميزات وعيوب وسعر جيب كومباس 2018

جيب كومباس 2018 تعرف على عيوبها ومميزاتها عبر موقع AUTOVX حيث تعتبر سيارة جيب كومباس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *